شاب من طرطوس ينجح في زراعة الفواكه الاستوائية وتسويقها في الأسواق المحلية

مشروع زراعي نوعي نهض به الشاب عروى أسعد من أبناء قرية بلاطة غربية بمحافظة طرطوس قام خلاله بزراعة مجموعة واسعة من النباتات والأشجار الاستوائية ليتمكن خلال ثلاث سنوات من تحقيق نجاح واسع تجلت معالمه في توريد كميات جيدة من هذه المنتجات إلى سوق الهال في المدينة.

وفي حديثه لنشرة وكالة سانا الشبابية قال أسعد “بدأت بزراعة 500 متر من الأرض بالقرب من منزلي الريفي حيث اشتريت شتولاً وأشجاراً استوائية من المشاتل الزراعية بقيمة مئة ألف ليرة سورية وكانت عبارة عن أصناف متنوعة منها القشطة والشوكولا والمانغو والبابايا والبراجو والصنوبر الصيني والموز والسابوتا البيضاء”.

نجاح التجربة شجع الشاب أسعد للتوسع بزراعة مساحات جديدة من الأراضي التي يمتلكها في قريته وهو يجهز اليوم مساحة تقارب 2000 متر لينشر فيها أنواعاً جديدة ومختلفة من النباتات الاستوائية مشيراً إلى أنه بدأ بإنتاج أنواع الدراكون والموز والسابوتا البيضاء والشوكولا وقريباً القشطة لافتاً إلى أن مشروعه حقق مردوداً جيداً له.

وأشار إلى أن أسرته تساعده في العناية بالأشجار التي لا تحتاج للكثير من العمل سوى في أوقات الري داعياً المزارعين ممن تتناسب طبيعة أراضيهم مع هذه الزراعة إلى الإقدام على مشاريع من هذا النوع.

غرام محمد

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.