التربية تطلب من مديرياتها معالجة الكثافة الصفية في المدارس

ضمن خطة وزارة التربية لتطبيق البروتوكول الصحي المعتمد لضمان عودة سليمة وآمنة إلى المدارس وبعد دراسة الإحصائيات العددية للطلاب الواردة من مديريات التربية طلبت وزارة التربية من مديرياتها في المحافظات العمل على معالجة الكثافة الصفية في المدارس من خلال توزيع الطلاب على المدارس القريبة والمتجاورة جغرافيا واستثمار الغرف الإدارية بتحويلها لغرف صفية.

ونقلت وكالة سانا عن بيان للوزارة  تأكيدها ضرورة الإسراع باستلام المجمعات والكتل المدرسية المنجزة والقابلة للاستثمار والتوسع بتطبيق الدوام النصفي والتنسيق بين مديري التربية في حال تواجد مدارس متقاربة جغرافياً تعود لمديريات تربية مختلفة كما هو الحال في مدارس “القنيطرة ودمشق وريف دمشق”.

وبهدف تأمين الأطر البشرية اللازمة بينت الوزارة أنه سيتم تكليف الناجحين بمسابقة تثبيت الوكلاء مباشرة من خارج الملاك ريثما تستكمل إجراءات تعيينهم وتكليف الناجحين بمسابقة العقود الفئة الأولى بالتدريس مباشرة من خارج الملاك وفق تسلسل درجات نجاحهم وإمكانية التعيين وعددهم 15000.

ولضمان التطبيق الجيد للبروتوكول والإجراءات الوقائية شددت الوزارة على تكثيف الجولات الإشرافية من قبل التوجيه الاختصاصي والتربوي والمعالجة الفورية للمشكلات والتحديات التي تعيق تطبيق البروتوكول وتفعيل التشاركية المجتمعية ومجالس الأولياء للمساعدة والمشاركة في توفير الإمكانيات اللازمة لتطبيق البروتوكول الصحي حرصاً على صحة وسلامة الطلبة والتلاميذ.

كما طلبت الوزارة من مديرياتها تقديم تقارير عما تم إنجازه متضمنة المقترحات والحلول التي نفذت والاحتياجات في موعد أقصاه يوم السبت القادم في الـ 12 من أيلول الجاري.

رحاب علي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.