العناية بالمرأة الحامل ( نصائح حول التغذية , الحياة اليومية وكيفية تخفيف الأعراض المزعجة)

بانوراما سورية-طرطوس-علي مالك عيشة:

الصحة أمر ضروري والعناية بها واجب للوقاية من الكثير من الأمراض وخاصة مع انتشار الكثير من الأوبئة واالمفاهيم الخاطئة عند البعض وخاصة عند الحوامل وللحديث عن هذا الموضوع حدثتنا ( الدكتورة رهف كامل ابراهيم – دراسات عليا في التوليد و أمراض النساء ) قائله :
الحمل حدث فيزيولوجي تتعرض له المرأة خلال فترة النشاط التناسلي إلا أنه لا يخلو من بعض الاضطرابات التي قد تؤثر على سيره.
إن الاهتمام بصحة الحامل والمراقبة الجيدة للحمل وتطور الجنين وكشف الاضطرابات مبكرا كان له أثر كبير في تقليل نسبة الوفيات الأمومية والجنينية.
عند التخطيط للحمل لا بد من استشارة الطبيب ليتم فحص أجهزة المرأة والتحري عن الأمراض وعلاجها في حال وجودها وذلك لأن صحة الحامل تتوقف على صحتها قبل الحمل
عند حدوث الحمل يفضل أن تكون زيارة الحامل لطبيبها باكرة قدر الإمكان وذلك للتأكد من وجود الحمل في مكانه الطبيعي وتحديد تاريخ بدئه بدقة ومتابعة نمو الجنين وتحديد موعد الولادة
حيث اشارت بحديثها عن أن التحاليل المطلوبة خلال الحمل هي :
• فحص الزمرة الدموية وعامل الريزورس
• خضاب الدم والهيماتوكريت
• فحص بول وراسب
• أحيانا قد يطلب العامل الاسترالي وأضداد الوردية الوافدة
• إذا كان عمر المرأة أكثر من 35سنه وفي سوابقها إنجاب طفل مصاب باضطراب جيني يطلب إجراء فحص الدم الثلاثي triple test بين ال 14-16 اسبوع حملي
ويشمل( ألفا فيتو بروتين –المنمية المشيمية التناسلية-الأستراديول)
• سكر الدم يطلب بشكل روتيني بين ال 24-28 اسبوع حملي وقبل ذلك في حال وجود عامل مؤهب للسكري
مؤكده على ضرورة مراجعة الحامل لطبيبها:
يجب على الحامل التواصل مع طبيبها عند ظهور أي عرض من هذه الأعراض:
• نزف مهبلي مهما كان سببه
• وذمة شديدة خاصة في الوجه او اليدين
• الم شرسوفي شديد
• صداع شديد
• اضطراب رؤية
• ترفع حروري
• عدم الشعور بحركة الجنين
• خروج سائل من المهبل
أما معدل زيارة الحامل لطبيبها في الأحوال العادية فيفترض أن تقوم بمراجعة الطبيب مرة واحدة شهريا حتى الشهر السابع ثم كل اسبوعين خلال الشهر الثامن ثم كل اسبوع خلال الشهر التاسع
وفي كل زيارة يراقب :
عند الحامل:الوزن- الضغط الشرياني- ارتفاع قعر الرحم
عند الجنين: القياسات الجنينية-دقات قلبه وحركته –كمية السائل الامينوسي
النصائح التغذوية للحامل:
يجب حث الحامل على تنويع مصادر الأغذية لديها والإكثار من السوائل وخاصة في الصيف و تناول الاطعمة التي تحوي على ألياف والابتعاد عن الاطعمة التي تحوي علي بهارات مع الاكثار من الحليب ومشتقاته والبيض
اما زيارة الوزن الطبيعية خلال الحمل فتعتمد على BMI الحامل:
مشعر ال BMI زيادة الوزن الموصى بها
ناقصات الوزن أقل من 19 13-17كغ
طبيعيات الوزن بين 19-25 11-15كغ
زائدات الوزن أكثر من 25 7-11كغ

الحاجة اليومية من العناصر الغذائية :
الحديد:العديد من النساء يفقدن الاحتياطي من الحديد اللازم لتأمين المقدار اليومي المطلوب منه في منتصف الحمل لذلك لا بد من تعويضه
حيث تؤمن الزيادة في حاجة الحامل من الحديد بتناول 30ملغ من سلفات الحديد يوميا
الكالسيوم : يجب على الحامل تناول 1000ملغ يوميا منه تستمده من خلال الحليب ومشتقاته
البروتين: تزداد الحاجة اليومية منه عند الحامل لتبلغ 60-80غ يوميا
الفيتامينات: يتم الحصول على كافة انواع الفيتامينات من خلال الوارد الغذائي الكافي والمتنوع ويتم تعويض الفيتامينات في حال العوز الغذائي
حمض الفوليك :يعتبر ضروري للحد من التشوهات الناتجة عن اصابة الانبوب العصبي
يتواجد في البيض, البقوليات, الحبوب الكاملة, الخضروات ذات الاوراق الخضراء
وعموما ينصح بتناول 5ملغ يوميا قبل شهر من الحمل وحتى الشهر الثالث منه
تحسين الأعراض المزعجة حلال الحمل:
– الغثيان والإقياء : يشاهد عند نسبة كبيرة من الحوامل وبدرجات مختلفة.
يساعد تناول وجبات صغيرة ومتعددة مع تجنب الطعام الدسم والتوابل وتناول البسكويت المالح قبل النوم من التخفيف من هذه الاعراض.
لا غنى عن المعالجة الدوائية في حال استمرار الأعراض
– الحرقة : يساعد تجنب الاستلقاء مباشرة بعد تناول الطعام ورفع السرير عند الاستلقاء من تخفيف هذه الأعراض
في حال الاستمرار نلجأ لمضادات الحموضة
– الإمساك : عرض مزعج للحامل وقد يساعد زياده الوارد من الألياف و الماء في التخفيف منه ويجب الاحتفاظ باستخدام المسهلات للحالات المعندة.
– الأم الظهر: تزداد مع تقدم عمر الحمل ويمكن ان يخفف بتجنب الزيادة الشديدة بالوزن واستخدام الأحذية المريحة مع الراحه واستخدام المسكنات (الاسيتامينوفين)عند الضرورة
نصائح تتعلق بالحياة اليومية للحامل:
– الإقلاع عن التدخين والكحول
– لامانع من العمل غير المجهد كالأعمال المكتبية إذا كان سير الحمل طبيعي إما التعرض للأبخرة والمنظفات والوقوف المديد وحمل الأشياء الثقيلة فيجب الابتعاد عنها
– ليس للعلاقة الزوجية أي تأثير ضار على الحامل إذا كان الحمل طبيعي ويجب تجنبها في حال: الإسقاطات المتكررة ,النزف المهبلي ,انبثاق الأغشية الباكر.
– الألبسة يفضل أن تكون فضفاضة مع ارتداء حمالات ثدي واسعة وتجنب الكعب العالي
– لايوجد مضاد استطباب للأعمال السنية خلال الحمل إلا أن الأعمال الترميمية يفضل تأجيلها حتى انتهاء الحمل من أجل المطابقة على نحو أفضل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.