جريدة الكترونية

ضربة الشمس.. أعراضها وكيفية علاجها

تعتبر الإصابة بضربة الشمس من الإصابات الشائعة في فصل الصيف، بالرغم من أنها من المشاكل المألوفة لا سيما في البلدان ذات المناخ الحار، والتأخر في علاجها وإهمالها، يؤدي إلى نتائج لا تحمد عقباها، أخطرها الوفاة.
ويوضح أطباء فريق “ميد دوز” الطبي، أن أعراض ضربة الشمس أو (ضربة الحرارة)، تشمل “ارتفاع درجة حرارة الجسم لدى المصاب إلى ٤٠ درجة مع صداع و دوخة و احمرار جلد ومن الممكن أن يفقد المريض الوعي “.

ويضاف إلى الأعراض السابقة “يصبح النبض قوياً، وسرعته أكبر وغير منتظم وخاصة كلما تقدمت الحالة، ويحدث صعوبة بالتنفس وارتفاع ضغط بالمرحلة الأولى ثم انخفاض بالمرحلة المتقدمة أكثر”.

ويوجه الأطباء الحل في البداية نحو ” نقل المريض المصاب إلى مكان جيد التهوية أو مكان بارد، ثم إعطاء المريض السوائل في حال كان واعي، واعطاءه السوائل وريدياً في حال الغياب عن الوعي”.

ومن الضروري “أن نحاول خفض الحرارة باستخدام المغاطس وخافضات الحرارة كاليستامول، كما يمكن استخدام المروحة لتهوية المصاب “.

الجدير بالذكر أنه لا يجوز أبداً استخدام الثلج في علاج ضربة الشمس كونها تؤدي لتقلصات بالأوعية الدموية.

قد يعجبك ايضا
Loading...