صاحب معمل “حمّص الازرق” يوضح حقيقة ما جرى في طرطوس

 

 

 

أوضح صاحب معمل “حمص الأزرق” جورج زرقه  أن “ماحصل بتاريخ 23 – 6 – 2019 خلال سير عملية الإنتاج في المعمل، أن دورية تابعة لمديرية التجارة الداخلية زارت المعمل، وكشفت عن خطأ غير مقصود من العامل ببرمجة التاريخ على الأكياس”.

 

وكانت ضبطت مديرية التجارة الداخلية في طرطوس خلال الأسبوع الماضي، مايقارب 1700 كيس حمّص داخل معمل الأزرق بسبب التلاعب بتاريخ صلاحيته، حيث أن مدة صلاحية هذا المنتج قصيرة وسريع العطب .

 

وتابع زرقه قائلاً ” قام العامل حينها بوضع تاريخ 25 – 6- 2019 ، بدلاً من تاريخ 23 – 6 – 2019 وبناءً على ذلك قامت الدورية بأخذ عينة من المنتج للتحليل والتأكد من جودة ومطابقة المنتج للمواصفات”.

 

وأشار زرقه إلى أنه “بعد صدور نتائج التحليل والتأكد من صلاحية وجودة ومطابقة المنتج للمواصفات، رغبنا بإصدار بيان لنوضح حقيقة ما جرى، ولنقوم بالرد على الشائعات المغرضة والخاطئة التي تم تداولها على مواقع التواصل الإجتماعي المحلية والتي حاولت أن تسيء لسمعة المعمل”.

 

وأكد صاحب معمل حمص الأزرق أنه “لم يكن هناك أي منتجات منتهية الصلاحية، ولم يكن هناك أي تشميع للمعمل أو إتلاف لأي كمية من المواد” مشيراً إلى أن “نتيجة التحليل أظهرت صلاحية وجودة المنتج” مشدداً على أنه “لم يتم سحب أي منتجات للمعمل من الأسواق وجميع المنتجات في السوق مطابقة للمواصفات”.

 

ولفت زرقه إلى أن “سبب تأخرنا بالرد هو انتظارنا لمعرفة نتائج التحليل، ولأجل أن يحمل الرد مصداقية تامة وأن يكون مرفق بنتائج التحليل الصادرة عن مديرية التموين”.

 

يذكر أن مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في طرطوس أصدرت نتائج تحليل أكياس الحمص الناعم التي تم ضبطها ومصادرتها بسبب التلاعب بتاريخ صلاحيتها في معمل حمص الأزرق بالمنطقة الصناعية في طرطوس الأسبوع الماضي، حيث أكدت الفحوصات ونتائج التحليل أن المنتج سليم ومطابق للمواصفات.

 

بانوراما طرطوس – تلفزيون الخبر

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.