“الزراعة” تعلن عن استنباط أصناف متطورة من القمح..

أعلنت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي عن تطوير أصناف جديدة من القمح ذات إنتاجية عالية، وتحدّثت التقارير عن أنه بعد عمل دؤوب استمر سنوات على تجارب لأصناف من القمح المروي والبعلي في مركز بحوث الغاب العلمي الزراعي، توصل فريق العمل البحثي إلى أصناف جيدة، وقد وصل البحث بمراحله الأخيرة إلى مقاومة هذه الأصناف للأمراض الفطرية والإصابة بالحشرات، وملاءمته للبيئة من حيث ارتفاع درجات الحرارة والجفاف، والرقاد عند الحمل والنضوج، فضلاً عن عدم انفراط الحبوب من السنابل بعد النضج.
وبينت مصادر مركز بحوث الغاب العلمي الزراعي في تصريح إعلامي أن النتائج على أرض الواقع سيكون لها مستقبل مزدهر ولاسيما فيما يتعلق بمردودية الإنتاج وزيادة الغلة في وحدة المساحة، يضاف إلى ذلك أن السلالات التي تمت دراستها منذ سنوات تم تقييمها جيداً لجهة المردود، وملاءمتها للظروف القاسية التي قد تحيط بها، كالإصابة بالأمراض والآفات الحشرية، وقد تم التعرف على نقاط القوة فيها بهدف الاستفادة منه زراعياً مستقبلاً.
ولفتت المصادر إلى أن التقنيات المطبقة من قبل الفريق البحثي العلمي تبشر بنتائج ممتازة، وهذا ما تبحث عنه مراكز البحوث الزراعية خاصة إيجاد أصناف وسلالات متفوقة على ما هو معتمد حالياً لدينا منذ سنوات، وإذا ما تحقق ذلك فسيكون هناك إنتاجية للدونم الواحد من القمح لها شأن آخر، فيكفي زيادة الغلة الإنتاجية ومقامة الأمراض والآفات الحشرية والنضج المبكر وحجم السنبلة وما تحتويه من حبات القمح، علاوة على مقاومة هذه السلالات للرقاد عند هبوب الرياح وانفراط حباتها.
هذا ويشير المختصون في وزارة الزراعة إلى العمل وفقا لاستراتيجية بحثية بهدف الوصول للغاية والأهداف، وهما تطوير التقانة وإيجاد سلالات محسنة لزيادة الإنتاجية كماً ونوعاً، مع الإشارة إلى أنه يتم توصيف كل منطقة على حدة لدراستها وما يمكن تنفيذه من مشروعات بحثية علمية زراعية فيها، بهدف تأمين كل ما يلزم من السلالات البذرية الكافية للبلد، وما يقوم به مركز بحوث الغاب الزراعي هو سلسلة من جملة ما تقوم به كافة المراكز، مستنداً على الدعم المقدم من قبل الوزارة والهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية.
يذكر أن سورية اتجهت منذ عقد و أكثر من الزمن إلى تطوير أصناف مروية أكثر إنتاجية، إضافة إلى الصنف القاسي التقليدي..إلا أن التجربة أظهرت أن الأصناف الجديدة أكثر عرضة للأمراض، فيما الصنف القاسي هو الأكثر مقاومة .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.