الإمام: رفع أسعار الغاز الصناعي سيؤثر على مصنعي الحلويات

اقترح مندوب جمعية الحلويات لدى مديريتي الشؤون الصحية وحماية المستهلك محمد الإمام كحرفي أن يقوم فرع الغاز بفتح كوات بيع أو سيارات متنقلة لبيع الحرفيين الغاز على السعر المحدد أصولاً، لأن هذا يوفر على الحرفيين مبلغاً يصل إلى 1400 ليرة في كل أسطوانة غاز، وذلك عقب صدور قرار من وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك برفع سعر أسطوانة الغاز الصناعي من 4 آلاف ليرة إلى 6 آلاف. ورأى الإمام أن رفع أسعار الغاز الصناعي سيؤثر في مصنعي الحلويات، وكل الفعاليات ستتأثر بالأسعار الجديدة، وأن التكلفة سترتفع على المنتج، وكمثال على ذلك, يؤكد أن من كان يستهلك في أسبوعين مثلاً 10 أسطوانات غاز بسعر يصل إلى 50000 ليرة أصبح الآن سيدفع 70000 ليرة للعدد ذاته. وأن هذا لا يشمل الأرباح التي يضيفها موزعو الغاز المرخصون الذين لا يبيعون الأسطوانة بربح يقل عن 1000 ليرة، وطالب الإمام مديريات التجارة الداخلية بإلزام الموزعين للغاز الصناعي والمنزلي بوضع لوحة ثابتة على قفص السيارة تحمل اسم صاحب الرخصة ورقم رخصته، والسعر المحدد للمبيع، لكي يلتزموا بالتسعيرة المحددة على عكس ما يحصل الآن.
أضاف الإمام إن أسعار الغاز حالياً وماده المازوت أغلى من الدول المجاورة كلبنان مثلاً، ويرى أن هذا الغلاء ينعكس سلباً على المستهلك، وأن الأسواق في هذه الأيام لا تتحمل مزيداً من رفع التكاليف والأسعار.

بانوراما طرطوس – تشرين

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.