توجه حكومي لتعديل التشريعات الناظمة لعمل الطاقات المتجددة.. والاستثمار خلال 15 يوماً

بين الديمومة والحاجة الماسة للتوجه الفعلي نحو استثمار الطاقات المتجددة تظهر الإرادة الحقيقية لتنفيذ كهذه استثمارات من شأنها أن تكون داعماً أساسياً لقطاع الطاقة في سورية، ومدخلاً اقتصادياً ومكوناً تنموياً له الصدارة في قائمة المشروعات ذات الأولوية.
فلاشك في أن الحرب على سورية أخّرت إحراز تقدم ملحوظ في موضوع نشر استخدام الطاقات المتجددة، لكن الحاجة لاستثمار كل مورد متوافر لدينا هي سلاح لمواجهة الحصار الجائر من جهة وفرصة للاعتماد على الذات واستغلال موارد كانت مهملة إلى حد ما برغم انعكاساتها الإيجابية من مختلف المناحي الاقتصادية والبيئية وغيرها، وتعد سورية ثاني أعلى دولة عربية في شدة الإشعاع الشمسي وتتمتع سورية بمصادر غنية من الرياح تكفي لإنشاء محطات باستطاعة بين (40-85) ألف ميغا واط.
تعويم
الحكومة أعادت هذا الملف اإلى الواجهة، إذ اعتمدت مؤخراً خطوات تنفيذية لترسيخ استراتيجية الدولة للتوسع في استخدام الطاقات المتجددة، وتتضمن؛ تعديل التشريعات الناظمة لكل ما يتعلق بالطاقات المتجددة الشمسية والريحية لجهة التصنيع والإنتاج والاستثمار والتسويق خلال 15 يوماً، إضافة إلى منح قروض طويلة الأجل ومحفزات خاصة بإنشاء معامل إنتاج مستلزمات الطاقات المتجددة، وتطوير أساليب التحفيز التي تقدمها الدولة في هذا الاتجاه.
إعادة إحياء قرض السخان الشمسي من بين الخطوات التنفيذية المعتمدة لتشجيع الحيازات المنزلية للطاقات المتجددة، على أن يتم منحه للمواطن بأجل طويل، أيضاً تطوير صناعة اللواقط الشمسية ووضع رؤية لاعتماد الطاقة الشمسية في الجهات العامة والمدارس وفي الطاقة المستخدمة بمضخات الآبار الزراعية والمشاريع الريفية ومضخات الوقود واشتراط الطاقات المتجددة عند منح تراخيص الأبنية، إضافة إلى الإعلان عن طرح مشاريع للتشاركية مع القطاع الخاص في مجال الطاقات المتجددة واستقطاب مستثمرين من الداخل والخارج، إلى جانب إحداث صندوق للطاقات المتجددة ووضع مقترحات تسهم في تعزيزها.
واقع
وزارة الكهرباء «المتبنية» ملف الطاقات المتجددة مع مختلف الجهات العامة، نفذّت عدداً من المشروعات في هذا المجال منها محطة كهروضوئية في الكسوة باستطاعة /1.26/ ميغا واط توفر 6 آلاف لاقط شمسي بتكلفة تبلغ نحو مليار ليرة ، وافتتحت العام الماضي، والمحطة تعمل على توليد كهرباء بمعدل 2 مليون كيلو واط ساعي سنوياً تكفي لإنارة 500 منزل على مدار العام ويتم من خلالها توفير 500 طن من الفيول سنوياً بقيمة 90 مليون ليرة، وتم ربط المحطة بالشبكة الكهربائية عن طريق الوصل المباشر بالمخرج 20 كيلو فولط. من المشروعات المنفذة أيضاً مشروع أسطح المدارس الحكومية /700 كيلو واط/ وهو مشروع استراتيجي، ولاسيما من ناحية استفادة المدارس من الكهرباء المنتجة من اللواقط المركبة لتأمين الطاقة اللازمة للعملية التعليمية خلال فترات تقنين الكهرباء، أيضاً مشروع /1/ ميغا واط في اللاذقية، ومشروع /1/ ميغا واط في قطينة، كذلك مشروع أسطح جامعة دمشق باستطاعة /700/ كيلو واط، ومشروع أسطح الجوامع التي تنفذه وزارة الأوقاف، إذ يمكن تركيب نحو/50/ ميغا واط، لواقط كهروضوئية و/60/ ألف سخان شمسي للوصول إلى 830 كيلو واط. تشجيع وزير الكهرباء- محمد زهير خربوطلي يقول: إن البيئة التشريعية مشجعة على استخدام الطاقات المتجددة، فهناك قانون الحفاظ على الطاقة رقم /3/ لعام 2010، الذي يهدف إلى دعم وتشجيع استخدام الطاقات المتجددة في مختلف المجالات وتوطين صناعاتها، وقرار رئاسة مجلس الوزراء الخاص بتحديد أسعار شراء الكهرباء المنتجة من مشاريع وأنظمة الطاقات المتجددة، وتعمل الوزارة على تطوير التشريعات المتعلقة بذلك منها تعديل قانون الكهرباء لتبسيط إجراءات التعاقد مع القطاع الخاص وإحداث صندوق لدعم الطاقات المتجددة، إضافة إلى تعديل أحكام القرار رقم /1763/ الخاص بالأسعار التشجيعية لشراء الكهرباء المنتجة من مشاريع الطاقات المتجددة، وتعديل سعر شراء الكهرباء من مشاريع الكهروضوئية لتصبح 8.5 سنت دولار، إضافة إلى شراء الفائض من الطاقة الكهربائية للمشتركين فقط.
تعديل
وهنا يبين وزير الكهرباء- زهير خربوطلي أن الطاقة الإنتاجية لمعمل الشركة السورية الأوكرانية لصناعة وتركيب وتسويق اللواقط الكهروضوئية /سولاريك/ تصل إلى 5 ميغا واط سنوياً بوردية عمل واحدة و/15/ ميغا واط على /3/ ورديات، واللواقط المنتجة باستطاعة 250 واطاً وبمردود 14في المئة، لكن المعمل بحاجة إلى تعديل خط الإنتاج ليقوم بإنتاج لواقط وفق أحدث التقنيات العالمية باستطاعات 350 واطاً ومردود حوالي 18في المئة، على أن يتم تطوير خط إنتاج من خلال تضمين ذلك في مشروع محطة توليد جندر الكهروضوئية، مشيراً إلى أن استمرار عمل معمل سولاريك مرتبط بإنشاء محطات توليد كهروضوئية من قبل الوزارة.
ويضيف أنه من المشاريع المطروحة للتنفيذ من قبل المستثمرين مشروع لشركة /ETS/ باستطاعة /50/ ميغا واط في منطقة غباغب، والشركة الصينية سيناهايدرو /100/ ميغا واط كمحطات كهروضوئية، والتحضير للإعلان عن محطة كهروضوئية في منطقة دير عطية باستطاعة 40-50 ميغاواط وفق قانون التشاركية رقم /5/ لعام 2016 حسبما أوضح وزير الكهرباء.
مدى
تبين وزارة الكهرباء أن الاستراتيجية المخطط لها حتى عام 2030 تتضمن تركيب 1.2 مليون سخان شمسي والوصول إلى إنتاج 1500 ميغا واط طاقة شمسية و900 ميغاواط طاقة ريحية وذلك يحتاج إلى استثمارات بنحو /3/ مليارات يورو، ومن مشاريع الوزارة التي تم إعداد الدراسات لها وتحتاج تمويل محطة باستطاعة 50 ميغا واط في دير عطية، ومحطة باستطاعة 10 ميغا واط في السويداء /أم الزيتون/ وأخرى باستطاعة 10 ميغا واط في السويداء/المشقوق/، ومحطة باستطاعة 6 ميغا واط في مرانة– ريف دمشق، وفي السلمية باستطاعة 5 ميغا واط، وأخرى في مصياف باستطاعة 15ميغا واط، ومحطة في حلب 30 ميغا واط /المنطقة الصناعية في الشيخ نجار/ ومحطة 30 ميغا واط في جامعة حلب.
علماً أن بعض هذه المشاريع يمكن تنفيذها باستخدام اللواقط الشمسية المصنعة في شركة سولاريك بعد تطوير خط الإنتاج. رياح المشاريع الريحية التي تم إعداد الدراسات لها وتحتاج تأمين التمويل أيضاً، تجملها وزارة الكهرباء في مشروع إنشاء مزرعة ريحية باستطاعة (100) ميغا واط في منطقة قطينة محافظة حمص، ومزرعة ريحية باستطاعة (50) ميغا واط في منطقة غباغب محافظة درعا، ومزرعة ريحية باستطاعة /10/ ميغا واط في منطقة السنديانة غرب حمص، وتم الإعلان عن إنشاء محطة توليد كهروضوئية باستطاعة 25 ميغا واط في موقع جندر مع التمويل اللازم (تسهيلات دفع بعد التنفيذ على 6 سنوات) حيث يتم تسديد التكلفة الإنشائية من عائدات بيع الطاقة الكهربائية المنتجة من المشروع، ويتضمن المشروع استخدام اللواقط الشمسية التي سيتم تصنيعها في معمل شركة سولاريك بعد تطوير خط الإنتاج من قبل الشركة العارضة وعلى نفقتها للحصول على لواقط باستطاعات ومردود عالٍ وفق أحدث التقنيات العالمية، وتفيد بيانات الوزارة بأن التمويل اللازم لتنفيذ المشاريع المطروحة حالياً ضمن خطة وزارة الكهرباء يصل إلى /332/ مليون يورو، أي ما يعادل /166/ مليار ليرة ، منها/140/ مليون يورو للمحطات الكهروضوئية و/192/ مليون يورو للمزارع الريحية، وبالنسبة للمشاريع الكهروضوئية وفق قانون الكهرباء المادة /28/ الاستطاعات المرخصة 62 ميغا واط والمنفذة 7 ميغا واط أما قيد الترخيص 100 ميغا واط، في حين إن المشاريع الريحية المرخص لها وفق هذا القانون تصل الاستطاعة المرخصة إلى 30 ميغا واط والمنفذة صفر والاستطاعة قيد الترخيص 7 ميغا واط.

بانوراما طرطوس – تشرين

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.