آخر الأخبار

مساعدات إنسانية روسية نحو ٤٠٠ عائلة في مدينة تدمر

قدم مركز التنسيق الروسي مساعدات غذائية وطبية لنحو 400 أسرة في مدينة تدمر ولوازم مدرسية لأبنائهم التلاميذ مقدمة من الحكومة الروسية للأهالي العائدين إلى المدينة بعد تهجيرهم منها نتيجة الإرهاب.

وذكر ممثل مركز التنسيق في تصريح أن “المساعدات مقدمة من الحكومة والشعب الروسيين للأهالي العائدين إلى منازلهم في المدينة” لافتا إلى أنه لمس “فرحة الأهالي وسرورهم لعودة الحياة الآمنة في مدينتهم وليس أدل على ذلك من أن المدارس فتحت أبوابها وعاد الأطفال لتلقي تعليمهم فيها”.

وأشار ممثل المركز إلى أنه “جرى توزيع القرطاسية على التلاميذ وكذلك المعونات الغذائية لسكان المدينة إضافة لمساعدات طبية من خلال تقديم أطباء روس الاستشارات الطبية اللازمة للمرضى” مؤكدا أن سورية وروسيا تحاربان الإرهاب نيابة عن العالم وداعيا “جميع سكان تدمر الذين أجبروا على ترك منازلهم جراء العمليات الإرهابية للعودة إلى مدينتهم”.

وخلال توزيع القرطاسية واللوازم المدرسية اعتبر سامر درغام مدير مدرسة الملك أذينة في تصريح مماثل أن “المساعدات الروسية لتلاميذ المدرسة من شأنها أن تسهم بتحفيز العملية التربوية والتعليمية وتخفف من أعباء الأهالي العائدين للمدينة بفضل بطولات بواسل الجيش العربي السوري” معربا عن شكره للحكومة الروسية على مواقفها الداعمة للشعب السوري والتي تعبر عن العلاقات الطيبة بين شعبي البلدين.

سانا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.