آخر الأخبار

«الإسكان» تخصص 250 شقة في السويداء.. مكتتبون: الشروط تعجيزية!

منذ بدء مشروع السكن الشبابي في قرية سليم في محافظة السويداء عاش البعض على أمل امتلاك شقة لكن الواقع بدد آمالهم، بعد 12 سنة بدأ التخصيص لكن التأخير في التنفيذ والقرارات الصادرة فرغت حلم امتلاك شقة سكنية لذوي الدخل المحدود.
وقال بعض المكتتبين: إن تحديد التكلفة لكل شقة بـ12 مليون ليرة بعد 12 سنة على الاكتتاب، وإلزامهم بمبلغ 30% من قيمة الشقة بعد أن كان 10% لمن جرى تخصيصه كدفعة أولى هو نوع من التعجيز، ما فرض واقعاً أجبر البعض على بيع تخصيصه لعدم قدرته على التسديد وخاصة أن هذه المساكن غير جاهزة بالكامل أي تحتاج إلى أكثر من 3 ملايين لإنهاء الأعمال ما يرفع تكلفة الشقة الواحدة إلى أكثر من 15 مليوناً, مطالبين بإعادة النظر بتكلفة هذه الشقق، خاصة مع كساد سوق العقارات في السويداء حيث باتت أسعار الشقق أقل من ذلك. وقالت رئيس مجموعة إسكان السويداء كندة الظواهري: تم تخصيص 371 شقة جديدة الشهر الماضي وسيتم تخصيص 250 شقة جديدة الشهر القادم، وعن الدفعة الأولى أضافت الظواهري: إن الدفعة الأولى عند الاستلام بعد استكمال الدفعات لتصل إلى 30% من قيمة الشقة السكنية، وعن إمكانية تخفيض نسبة الدفعة الأولى أكدت أنه يحتاج إلى قرار من رئاسة مجلس الوزراء لأن مجموع مدفوعات المكتتب كانت 10 في المئة وأصبحت 30 في المئة لتغطية التكاليف العالية لأسعار مواد البناء التي تأثرت بأسعار الصرف وبتكلفة النقل. وقال عدد من المكتتبين: إن القرار الذي يتطلب دفع 30 بالمئة من قيمة السكن الشبابي ممن جرى تخصيصهم بالشقق ضمن الكتل المنتهية البناء، جائر بحقهم ولا يتناسب مع روح المشروع الذي من المفترض أن يؤمن السكن للفقراء غير القادرين على امتلاك منزل، ما يرتب عليهم دفع ما يزيد على 3 ملايين ليرة حتى يتم تخصيصهم، لافتين إلى أنهم ليسوا مسؤولين عن التأخير في التنفيذ, وطالب المكتتبون بإعادة النظر بالقرار بسبب التأخير الحاصل من الجهة المنفذة وأن تتحمل مسؤولية غلاء الأسعار من الطرفين وليس وضعها على عاتق المكتتب، بالإضافة إلى ضرورة إلغاء الدفعة الأولى كشرط للحصول على التخصيص أو تحديد الدفعة بما لا يتجاوز 10 بالمئة من قيمة السكن والعمل على إنهاء الشقة بشكل كامل وفق شروط العقد.وتم تخصيص 253 مسكناً من الفئتين (أ- ب) للمكتتبين على مشروع السكن الشبابي في محافظة السويداء منطقة سليم للمرحلة الثانية المقررة بـ 7 سنوات.وأوضحت مؤسسة الإسكان أن الإعلان عن الجداول الاسمية المتضمنة أسماء المكتتبين مرتبة حسب أرقام الأفضلية ومواعيد جلسات التخصيص والقيم التخمينية ستكون اعتباراً من الخميس الـ 28 من تشرين الثاني الجاري, يشار إلى أن المؤسسة دعت في إعلانها المكتتبين المشمولين بهذا الإعلان إلى مراجعة فروع المؤسسة في المحافظات, مصطحبين معهم دفاتر الاكتتاب ليصار إلى تدقيق مدفوعاتهم المسددة من قبلهم، مع التنويه بأن الإعلان لا يشمل المكتتبين المتأخرين عن تسديد الأقساط الشهرية المترتبة عليهم لمدة تزيد على 240 يوماً متصلة أو منفصلة، الذين لم يسددوا التزاماتهم المالية ضمن المدة الممنوحة لهم لغاية الـ 30 من حزيران الماضي.

تشرين

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.