آخر الأخبار

متحف أفاميا الأثري.. أندر اللوحات الفسيفسائية المكتشفة

يقع متحف «أفاميا» الأثري في الاتجاه الشمالي الغربي من محافظة حماة بحوالي 65 كم تقريباً، موجود في قلعة المضيق، وهو خان بني في عهد السلطان العثماني «سليمان القانوني» أواسط القرن السادس عشر، والغاية من بنائه في ذلك الوقت استقبال الحجاج والقوافل التجارية المتجهة باتجاه «الشام» و«مكة»، أو الزوار القادمين على طريق «تركيا، حماة، دمشق». الخان مربع الشكل طول ضلعه حوالي 83م، وأرضيته مبلطة ببلاط حجري، ويتوسطه سبيل للماء، وقد أعيد ترميمه من قبل المديرية العامة للآثار والمتاحف في عام 1982م، ومن ثم تم افتتاحه كمتحف خاص بلوحات الفسيفساء الموجودة في مدينة «أفاميا» والمواقع الأثرية المحيطة بها. ويقسم إلى جناحين وهما الجناح الشرقي والغربي، يضم الجناح الشرقي منه مجموعة من لوحات الفسيفساء الرائعة التي وجدت ضمن مدينة «أفاميا» الأثرية فقط، وأول ما يدخل الزائر هذا الجناح تصادفه لوحة «سقراط» الفيلسوف اليوناني المشهور وعلى جانبيه يوجد 6 حكماء، والنصف الثاني من اللوحة هي زخارف هندسية تزيينية، ويعتقد أن هذه اللوحة كانت أرضية منزل ذي أهمية علمية أو مدرسة في زمن العصر الروماني يعود تاريخ هذه اللوحة إلى 362 ميلادي، ومن اللوحات الموجودة أيضاً داخل الجناح الشرقي لوحة تمثل حوريات البحر وهن يقمن بمباراة للجمال تحت رعاية إله البحر «بوزيدون» المشهور بشوكته الثلاثية، كما توجد لوحة تمثل كاتدرائية القديس «بولس» فيها مجموعة من الحيوانات والرسوم الهندسية التزيينية وبالوسط توجد كتابة يونانية تتحدث عن القديس «بولس» ولوحة تدعى لوحة «الأمازونيات»، وفي الجناح الغربي للمتحف توجد عدة لوحات فسيفسائية رائعة تم اكتشافها من مناطق أثرية خارج المدينة.

تشرين

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.