آخر الأخبار

القاضي الشرعي الأول بدمشق: إيقاف مركز فحص ما قبل الزواج أحد أهم اسباب تراجع اعداد الزيجات

قال القاضي الشرعي الأول بدمشق الأستاذ محمد معراوي لصاحبة الجلالة إن حالات الزواج كانت قبل فترة قليلة نتيجة الاجراءات الاحترازية التي أقرتها الحكومة للتصدي لفيروس كورونا ولكن قبل يومين أوقفت بشكل نهائي.

وأوضح القاضي معراوي أن سبب الإيقاف هو أنه من بين الأوراق المطلوبة للزواج ” ورقة الفحص الطبي” والجميع يعلم ان مركز فحص ما قبل الزواج عادة ما يكون مزدحما جدا لذلك تقرر إيقافه.

ولفت القاضي معراوي إلى أنه ونتيجة لما سبق فإن دعاوى الزواج توقفت وحتى دعاوى تثبيت الزواج إلا المستعجلة والضرورية منها ولاسيما أنه إضافة إلى قرار وزارة العدل تخفيض عدد القضاة والعاملين في القضاء إلى نسبة 30 بالمئة صدر قرار آخر بتقليص النسبة إلى 10 بالمئة أي للأمور المستعجلة والضرورية فقط موضحا أن ذلك ينطبق أيضا على حالات الطلاق .

و يعتبر أحد أسباب توقف حالات الزواج أيضا هو أنه يتطلب إقامة حفلات وهي ممنوعة حاليا بسبب الاجراءات الاحترازية كما أنه لا يمكن معرفة وجود حالات طلاق لم تصل بعد إلى القصر العدلي ولاسيما بعد موضوع الحجر المنزلي .

صاحبة الجلالة

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.