آخر الأخبار

شاي الميرمية لذاكرة قوية وتركيز قوي

عُرِفت الميرمية منذ القدم بقدرتها على تنشيط الذاكرة والحفاظ على صحة الدماغ، حيث كان القدماء يعملون منها شاياً بهدف علاج الكثير من المشكلات الصحية مثل التلبكات المعوية.

والصينيون تعرفوا على الميرمية في القرون الوسطى وكانوا يبادلونها بكميات تعادل أضعاف وزنها من الشاي في تعاملاتهم مع التجار الأوروبيين.

إليكم قائمة بفوائد الميرمية للدماغ وكيف يحدث ذلك:
1- تحتوي الميرمية على زيوت متطايرة و فلافونيود وهي مركبات تعزز الذاكرة والوظائف الإدراكية وتحسن عمل الدماغ.

2- تعرف الميرامية بخواصها المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، واستنتجت بعض الدراسات أن هذه العشبة قد تحمي الدماغ من مرض الزهايمر.

3- في دراسة أجراها باحثون في مركز أبحاث النباتات الطبية على 44 شاباً يتمتعون بصحة جيدة – أُعطي بعضهم كبسولات زيت ميرامية والآخرون كبسولات الدواء الوهمي، ومن ثم خضعوا لسلسلة من اختبارات التذكر – ظهر أن الشباب الذين تناولوا زيت الميرمية كان لديهم قدرة أكبر على تذكر الكلمات.

وللاستفادة من خصائص الميرامية يمكن تناولها كالتالي:

1- عمل شاي من الميرامية أو إضافتها إلى الشاي الأسود أو الأخضر من خلال نقع ملعقة صغيرة منها في كوب من الماء الساخن.

2- دهن الملابس أو الجسم بزيت الميرمية لاستنشاق الزيوت المتطايرة منه، وبالتالي تنشيط الدماغ.

3- إضافتها إلى الشوربات لإضفاء نكهة لذيذة وكذلك الاستفادة من خصائصها المفيدة للدماغ.

4- إضافتها إلى ماء الدجاج أو اللحم خلال السلق.

5- تقطيع أوراق الميرمية الطازجة وإضافتها إلى السلطات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.